منتديات هيل وزعفران
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 العمر وحجم الطول في الامم السابقة ...صورة..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمة الله
الــمــديــرة
الــمــديــرة
avatar

عدد المشاركات : 181
المزاج : الحمد لله
تاريخ التسجيل : 20/04/2011

مُساهمةموضوع: العمر وحجم الطول في الامم السابقة ...صورة..   الإثنين 19 مارس 2012 - 19:58


[size=16]



هذا احدى الاكتشافات في مصر ...
هياكل عضمية للامم السابقة ...


الطـــول...

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
( خلق الله آدم وطوله ستون ذراعا ، ثم قال : اذهب فسلم على أولئك من الملائكة فاستمع ما يحيونك ، فإنها تحيتك وتحية ذريتك .
فقال السلام عليكم فقالوا : السلام عليكم ورحمة الله . فزادوه : ورحمة
الله فكل من يدخل الجنة على صورة آدم ، فلم يزل الخلق ينقص حتى الآن )
. رواه البخاري ( 3336 ) ومسلم ( 7092 ) .

وفي لفظ مسلم : ( فكل من يدخل الجنة على صورة آدم وطوله ستون ذراعاً فلم يزل الخلق ينقص حتى الآن ) .

وقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( فلم يزل الخلق ينقص حتى الآن ) .

قال الحافظ ابن حجر في فتح الباري ( 6/367 ) :
( أي أن كل قرن يكون نشأته في الطول أقصر من القرن الذي قبله ، فانتهى تناقص الطول إلى هذه الأمة واستقر الأمر على ذلك ) أ.هـ.


http://www.islamqa.com/ar/ref/20612

***********************

العمـــر.....

عمر آدم عليه السلام هو ما بينه الحديث: إن الله عز وجل لما خلق آدم مسح ظهره فأخرج منه ما هو من ذراري إلى يوم القيامة،
فجعل يعرض ذريته عليه فرأى فيهم رجلا يزهر، فقال: أي رب من هذا؟ قال: هذا ابنك داود، قال: أي رب كم عمره؟ قال: ستون عاما،
قال رب: زد في عمره. قال: لا، إلا أن أزيده من عمرك، وكان عمر آدم ألف
عام. فزاده أربعين عاما، فكتب الله عز وجل عليه بذلك كتابا وأشهد عليه
الملائكة،
فلما احتضر آدم وأتته الملائكة لتقبضه قال: إنه قد بقي من عمري أربعون عاما، فقيل إنك قد وهبتها لابنك داود
قال: ما فعلت، وأبرز الله عز وجل عليه الكتاب وشهدت عليه الملائكة. رواه أحمد واللفظ له عن ابن عباس والترمذي،
وصححه عن أبي هريرة. ورواه ابن خزيمة وابن حبان والحاكم، وقال الحاكم: صحيح على شرط مسلم. ووافقه الذهبي.

وفي رواية لأحمد وابن سعد في الطبقات فيها ضعف كما قال ابن كثير: فأتمها الله لداود مائة، وأتمها لآدم ألف سنة.


http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/S...ang=A&Id=62650

**************************

رأى نوح عليه السلام إمراة تبكي , فسألها لماذا تبكين؟

قالت : توفي إبني وهو صغير ,

سألها نوح عليه السلام عن عمر إبنها
قالت : 300 سنة !!
لاحظوا 300 سنة وهو صغير ,,
قال لها نوح بقصد التخفيف عن حزنها : فماذا سوف تفعلين لو عشتي في أمة أعمارهم لا تتجاوز الستين ؟
طبعاً يقصد أمتنا ,,
قالت : أو هنالك من يعيش للستين؟
قال نعم
قالت : والله لو عشت معهم لجعلتها لله سجدة واحدة
ما رأيكم ,,,,,!!!


'ويوم يحشرهم كأن لم يلبثوا إلا ساعة من النهار يتعارفون بينهم'

*************************


الزمـــــــــــــــــن...........

روى أحمد عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :

( لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَتَقَارَبَ الزَّمَانُ ، فَتَكُونَ
السَّنَةُ كَالشَّهْرِ ، وَيَكُونَ الشَّهْرُ كَالْجُمُعَةِ ، وَتَكُونَ
الْجُمُعَةُ كَالْيَوْمِ ، وَيَكُونَ الْيَوْمُ كَالسَّاعَةِ ، وَتَكُونَ
السَّاعَةُ كَاحْتِرَاقِ السَّعَفَةِ )
والسعفة هي الْخُوصَةُ .
قال ابن كثير : إسناده على شرط مسلم اهـ . وصححه الألباني في صحيح الجامع (7422) .

عن أبي هريرة مرفوعا :
( لا تقوم الساعة حتى يتقارب الزمان فتكون السنة كالشهر ويكون الشهر
كالجمعة وتكون الجمعة كاليوم ويكون اليوم كالساعة وتكون الساعة كاحتراق
السعفة أو الخوصة )
أخرجه احمد وأبو يعلى وابن حبان وصححه ابن كثير .

.........................

هذه العلامة من علامات الساعة من أوضح العلامات
وأظهرها اليوم إذ أننا نشهد وقوعها اليوم ونراها واضحة جلية فالوقت يمر
على الناس بصورة سريعة تدعو للدهشة والتأمل .
فلا بركة في الوقت حتى يخيل إلى الواحد أن السنة كالشهر والشهر كالأسبوع
والأسبوع كاليوم ولا اصدق من وصف النبي صلى الله عليه وسلم .
وتعددت أقوال أهل العلم في بيان معنى تقارب الزمان , يقول يوسف الوابل في
كتابه اشراط الساعة وللعلماء أقوال في المراد بتقارب الزمان :
1 – أن المراد بذالك قلة البركة في الزمان .
قال ابن حجر : قد وجد في زماننا هذا , فإننا نجد من سرعة مر الأيام ما لم نكن نجده في العصر الذي قبل عصرنا هذا .
قلت : كيف لو رأى زماننا اليوم



جمعت الموضوع من عدة مصادر ...

وان شاء الله يعجبكن ......
...








************ التوقيع **********
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العمر وحجم الطول في الامم السابقة ...صورة..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات هيل وزعفران :: المنتديات العامة :: الملتقى العـــام-
انتقل الى: